الإسكان تدعو المكاتب الهندسية للتأهل للإشراف على مشاريع البيع على الخارطة

التاريخ الهجري

الثلاثاء 6 محرم 1439 الموافق سبتمبر 26, 2017

أنت هنا

الإسكان تدعو المكاتب الهندسية للتأهل للإشراف على مشاريع البيع على الخارطة

1438/6/24
دعوة  المكاتب الهندسية للتأهل للإشراف على مشاريع البيع على الخارطة

دعا برنامج البيع والتأجير على الخارطة "وافي" في وزارة الإسكان المكاتب الاستشارية الهندسية العاملة في مشاريع البيع والتأجير على الخارطة إلى سرعة إنهاء الإجراءات اللازمة لتأهيلهم للعمل في تلك المشاريع قبل انتهاء الموعد المحدد لفترة التأهيل في الثاني من أبريل القادم.

ويعد شرط تأهيل المكاتب الاستشارية الهندسية أحد الضوابط المتعلقة ببيع أو تأجير الوحدات العقارية على الخارطة والصادرة بقرار من لجنة "البيع والتأجير على الخارطة" لإقرار آليات تأهيل المكاتب الاستشارية الهندسية، حيث يتضمن شرط التأهيل اجتياز الدورة المخصصة للاستشاريين العاملين في مشاريع البيع والتأجير على الخارطة، وأن يكون 10% من مهندسي المكتب الاستشاري أو أربعة منهم مؤهلين من خلال حضور الدورة التدريبية  واستكمال بيانات استمارة التأهيل على موقع وزارة الإسكان، إضافة إلى إعطاء المكاتب الاستشارية فترة شهرين لتصحيح وضعها اعتبارًا من 2/2/2017م حتى 2/4/2017م.

وأوضح الأمين العام لـ "وافي" الأستاذ محمد سعود الغزواني أن شرط التأهيل أحد أهم شروط العمل في مشاريع البيع والتأجير على الخارطة لضمان جودة العمل على أرض الواقع وتحقيقه فرصًا أكبر للتواصل مع المكاتب ومتابعتها بشكل دقيق، وبين أن البرنامج حريص على تعزيز فرص التعاون المختلفة مع المكاتب الاستشارية وتطوير المهندسين العاملين بها عبر دوراته المتخصصة التي تقدم بشكل دوري، لافتًا إلى أن البرنامج عازم على عقد العديد من ورش العمل المتخصصة مع المكاتب الاستشارية.

من جانبه ذكر مدير الإدارة الهندسية المهندس سالم الخميس أن "وافي" يسعى لتسهيل إجراءات المكاتب الاستشارية التي تعمل على مشاريعه بشكل دائم، مبينا أن شرط التأهيل أحد الشروط التي يستفيد منها مهندسو المكاتب لفهم اجراءات وآليات العمل المتبع في وزارة الإسكان، مشيرًا إلى أن المكاتب التي تقدمت للتأهيل 22 مكتبًا استشاريًا حتى الآن، موضحًا أن الإدارة الهندسية في "وافي" تسعى لتذليل كل العقبات التي تواجه المكاتب الاستشارية والمطورين العقاريين حرصًا منها على التعاون الدائم معهما لضمان سير العمل بطريقة لا تخل بجودة المشاريع العقارية التي ستسهم في زيادة المعروض من الوحدات السكنية.