الأربعاء 2 رجب 1438 الموافق مارس 29, 2017

أنت هنا

وزارة الإسكان و(سابك) توقعان مذكرة تفاهم لتعزيز الأداء وتطوير حلول بناء جديدة

1438/4/04

 

     وقع صاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة (سابك) ومعالي الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل وزير الإسكان مذكرة تفاهم تهدف إلى تعزيز أداء وزارة الإسكان وتسهيل مهامها وتنسيق الجهود في الموضوعات المشتركة بين الوزارة والشركة.

     وعقب مراسم التوقيع التي جرت صباح الأحد بمقر الشركة الرئيس بالرياض قال الأمير سعود: "هذا التعاون الاستراتيجي يهدف إلى تطوير قطاع مهم وأساسي من خلال تقديم (سابك) لخبراتها وتجاربها باعتبارها تمتلك خبرات وتجارب طويلة  ومميزة في العديد من القطاعات ، سيما وان مراكز الأبحاث التابعة للشركة المنتشرة حول العالم تسعى إلى التطوير والابتكار في مختلف المجالات ومن بينها قطاع البناء والتشييد .

     من جهته أكد الوزير الحقيل أن المذكرة تتطرق لعدة مواضيع منها ما يتعلق بتجارب (سابك) في مجال إسكان موظفيها وكذلك تجاربها في العمل الخيري والمؤسسي، والجزء المهم يتطرق إلى ما تحتاجه البلاد في الفترة القريبة المتمثل بإعادة النظر في التقنيات الحديثة المرتبطة بالتغيرات الصناعية المستقبلية في قطاع التشييد والبناء. موضحاً أهمية الاستفادة من تجارب (سابك) السباقة بتقديم حلول للمستقبل يستفيد منها قطاع الإسكان. وفي ذلك إشارة إلى (نموذج المنزل عالي الأداء) الذي أشاد به معاليه في وقت سابق ضمن مبادرة "موطن الابتكاروما اشتمل عليه من إبداع وابتكار في التصاميم والتقنيات والحلول والتطبيقات.

     وأوضح معاليه أن المذكّرة تأتي امتداداً لمجموعة اتفاقيات وشراكات سابقة مع عدد من الجهات ذات العلاقة، تسهم في تعزيز أداء الوزارة وتسهيل مهامها لتحقيق أهدافها الاستراتيجية التي تنطلق من مرتكزين هما دعم العرض وتمكين الطلب، وبما يسهم في توفير السكن الملائم لجميع المواطنين، بخيارات متنوعة وجودة عالية وسعر مناسب، وذلك تماشياً مع رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحوّل الوطني 2020 اللذان يؤكدان على رفع نسبة تملّك المواطنين للسكن.

وتتضمن مذكرة التفاهم دعم أوجه العلاقة القائمة بين الطرفين للاستفادة من الاستراتيجيات والخطط والإحصاءات والمعلومات المتوفرة لدى كليهما، فيما يخدم تحقيق أهداف هذه المذكرة، بما في ذلك المعلومات والبيانات التفصيلية.

     كما تشمل تمكين وزارة الإسكان من الاطلاع على تجارب (سابك) في برامجها لتمليك موظفيها السكن الخاص بهم، ومعايير الاختيار التي تتبناها الشركة وكيفية تمويلها، كما تتضمن الاتفاقية الاطلاع على برنامج الادخار لموظفي (سابك)، وخصائصه وآلية عمله، واستعراض التجارب المتعلقة بجودة البناء التي تتبعها الشركة في المباني السكنية والمشاريع القائمة والمنفذة، إضافة إلى تطوير حلول بناء جديدة لتخفيض التكلفة وتسريع عملية البناء بجودة وسعر مناسبين، وتطوير حلول البناء الصديقة للبيئة التي تساعد في تقليل استهلاك الكهرباء والماء، وكذلك تجربة (سابك) في إنشاء صندوق موظفي (سابك) الخيري "بر"، وإمكانية الاستفادة منه مستقبلاً.

     وتعمل المذكرة على تطوير التعاون الاستراتيجي في مجالات البحث والتطوير، بما في ذلك إنشاء برامج للأبحاث في المجالات التي يتم الاتفاق عليها بين الطرفين، والتنسيق للتعاون في برنامج المسؤولية الاجتماعية للإسكان الخيري، الذي سيتم تخصيص جزء منه في جميع مشاريع وزارة الإسكان، والتي سيتم تنفيذها عن طريق الشراكة مع القطاع الخاص والجمعيات التعاونية الإسكانية والقطاع غير الربحي. وستعقد (سابك) والوزارة اجتماعات دورية لدعم وتفعيل مجالات التعاون والشراكة بين الطرفين.

     ويأتي توقيع المذكرة التي حضر مراسم توقيعها سعادة الأستاذ يوسف بن عبدالله البنيان نائب رئيس مجلس إدارة (سابك) الرئيس التنفيذي استناداً إلى التوجيهات السامية الكريمة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، وحرصًا من الطرفين على متابعة قرارات وتوصيات مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، لتفعيل مجالات التعاون والشراكة بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص، وإنفاذاً لمقتضى الأمر السامي الكريم رقم (7262) وتاريخ 8/2/1437هـ القاضي بالموافقة على ما أوصى به مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، بشأن توجهات ورؤى وزارة الإسكان، وسعياً لتطوير التعاون بين الوزارة و(سابك) في مجالات العمل المشترك.